المقالات


أعلن عضو ائتلاف دولة القانون النائب عن التحالف الوطني عدنان المياحي، أن مشروع سحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي، أنتهى رسميا من خلال رفض رئيس الجمهورية جلال طالباني أرسال كتاب لمجلس النواب يتضمن سحب الثقة عن المالكي.
وقال المياحي  إن مطالبة بعض الكتل السياسية باستبدال رئيس الوزراء، مشروعاً ولد ميتاً منذ البداية، لان التحالف الوطني هو المسؤول عن استبدال المالكي، مضيفاً: أن التحالف لم يكن ضمن اجتماعات هذه الكتل التي اجتمعت في اربيل والنجف.
وشدد النائب عن الوطني على أن مشروع سحب الثقة انتهى بشكل رسمي وتم تشيعه على ايدي رئيس الجمهورية عندما أكد عدم اكتمال النصاب القانوني للاصوات التي تدعو لسحب الثقة مع وجود تزوير بهذه الاصوات، ورفضه بارسال كتاب يتضمن هذا المطلب لمجلس النواب


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم