المقالات

وصف رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، الجمعة، الغارة الاسرائيلية على سوريا بأنها رسالة اذلال واهانة الى العرب، ودعاهم الى عدم ترك سوريا وحدها.

وقال المالكي في تصريح لقناة الميادين إن "العدوان الإسرائيلي على سوريا رسالة إذلال وإهانة للعرب والمسلمين جميعاً"،مبيناً أن "اسرائيل قد تضرب مصر، والعراق وإيران وغيرها من البلدان تحت عنوان "مراكز أبحاث لصناعة قنبلة نووية".

وأشار الى أن "إسرائيل تنتهز فرصة تفكك العرب والوضع في سوريا للقيام بعدوانها"،ماضيا الى القول "لو كان العرب في موقف متماسك لما تجرأت اسرائيل على العدوان على سوريا".

وأضاف أن "المنطقة على فوهة بركان وهناك مشروع لرسم خارطة جديدة لها تشارك فيه تركيا"، موضحا أن "على العرب مسؤولية عدم ترك سورية وحدها وإشعار إسرائيل بأن عدوانها تجاوز كرامتهم".

يذكر أن الطيران الحربي الاسرائيلي قصف،الاربعاء، مواقع للبحوث العلمية في ريف دمشق، الأمر الذي أكدته القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية نافية أن تكون الغارات قد استهدفت قافلة في المنطقة الحدودية السورية اللبنانية كما أشيع سابقاً.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم