المقالات

اتفق رئيس الوزراء نوري المالكي مع رئيس حكومة اقليم كردستان نيجرفان بارزاني على اقرار القوانين والتشريعات التي لها تأثير في حل المشاكل العالقة بين الجانبين.

كما شدد الطرفان على "ضرورة التنسيق في مجال الامن وايجاد السبل الكفيلة لتحقيقه".
جاء ذلك خلال استقبال المالكي اليوم الاثنين بارزاني وبحث معه آفاق التعاون والتنسيق بين الحكومة والاقليم.
وذكر بيان لمكتب المالكي ان "الجانبين ناقشا مختلف نقاط الخلاف في جو من الصراحة والجدية والرغبة المشتركة في ايجاد الحلول لكافة القضايا العالقة".
واضاف انه "تم الاتفاق على حل كافة المشاكل طبقا للدستور والنظام الفيدرالي وفي ظل عراق موحد، كما جرى الاتفاق على اعطاء الجانب الأمني أهمية خاصة في جميع أنحاء البلد".
واوضح البيان ان"من بين المشاكل العالقة مثلا قانون النفط والغاز والقوانين الاخرى".
يذكر ان الوفد الحكومي الكردي وصل في وقت سابق اليوم الى بغداد لبحث القضايا العالقة مع بغداد والتي ادت الى مقاطعة النواب والوزراء الكرد لاجتماعات وجلسات مجلسي النواب والوزراء.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم