المقالات

قرر معتصمو الانبار تكليف رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي للتفاوض مع الحكومة حول مطالب المتظاهرين.
وقال رئيس الصحوة السابق احمد ابو ريشة خلال مؤتمر صحفي جمعه مع النجيفي في الرمادي إن"أهالي الانبار طالبوا النجيفي بتحمل ملف المنافذ الحدودية وإدارتها بالشراكة بين الحكومة الاتحادية والمحافظة بالإضافة إلى تسهيل دخول وخروج الحركة في المعابر".
وتأتي زيارة النجيفي الى الانبار ضمن الحملة الانتخابية لقائمة متحدون والتي تشارك في انتخابات مجلس محافظة الانبار ونينوى والتي من المقرر ان تجري في 20 من الشهر الحالي.
وتحدث النجيفي خلال زيارته عن مصالحة رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم الرمزية بينه وبين المالكي قائلا " كان مؤتمرا إيجابيا".
وفي السياق اعلن مجلس عشائر الانبار ان"وفدهم التفاوضي سيتوجه الى بغداد قريبا خاصة بعد لمس بوادر ايجابية من الحكومة بشان التعاطي الايجابي مع مطالب المتظاهرين المشروعة".
وقال رئيس المجلس الشيخ حميد الشوكة ان "المبادرة التي أطلقها أعمدة عشائر الانبار بإجراء مفاوضات مع الحكومة بشان التظاهرات إنما تأتي بدافع المسؤولية التي يتمتعون بها للحفاظ على امن المحافظة وسلامة أبنائها".
واضاف الشوكة انه"لاعلاقة مباشرة لمحافظ الانبار او مجلس المحافظة في المبادرة العشائرية سوى انهم باركوها من خلال حضورهم المؤتمر الذي عقدناه مؤخراً".
واوضح انه"تم التأكيد في المؤتمر الاخير على وحدة العراق وعدم السماح لاية جهة مهما كانت المساس بها".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم