المقالات

قطع رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني الطريق امام الساعين الى اثارة الفتن والخلافات بين المركز والاقليم، عندما اكدا استمرار التحالف بين الوطني والكردستاني.
من جانبه قال مسعود بارزاني اننا جئنا لتوجيه رسالة باننا اخوة وصوت واحد.
وأضاف بارزاني: سنستمر بالتواصل لاننا بحاجة الى الابتعاد عن المخاطر المحدقة بالبلد،مضيفا ان "الزيارة لها اثر ايجابي لحل المشاكل بين الطرفين".
وبشأن تفعيل اللجان المشتركة، شدد المالكي على ان"نتائج اعمال اللجان ستطبق ميدانيا".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم