المقالات

تمكنت قوات الجيش والشرطة الاتحادية من السيطرة الكاملة على ناحية سليمان بيك التابعة لقضاء طوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين وطرد مسلحي تنظيم داعش الارهابي منها.

وأكد مدير ناحية سليمان بيك طالب محمد، ان"المدينة تحت سيطرة الجيش والشرطة الاتحادية".

وشرعت القوات العراقية في البحث عن الألغام والعبوات التي زرعت في الشوارع، وتفتيش المنازل بحثاً عما تبقى من مسلحي داعش.

وكانت عائلات قد نزحت من الناحية أمس الخميس خوفاً من تهديد الارهابيين.

وكانت مصادر مطلعة قد اعلنت ان" قوة تابعة لقيادة عمليات دجلة بدأت بقتحام ناحية سليمان بيك التابعة لقضاء الطوز في محافظة صلاح الدين لطرد عناصر تنظيم داعش الارهابي"،مبينة ان"عملية الاقتحام تمت بعد قصف جوي عنيف لمواقع الارهابيين".

من جانب اخر قال قائد عمليات دجلة الفريق الركن عبد الامير الزيدي إن "قواتنا طهرت ناحية سليمان بيك من الارهابيين وسيطرت عليها بالكامل".

واضاف ان"قوات الامن اعتقلت 37 من ارهابيي داعش بينهم ستة من قادة التنظيم في العراق، فيما قتلت عشرة من عناصر التنظيم الارهابي".

واضاف أن "القوات تؤمن الآن جميع مناطق الناحية بعد أن زرع المسلحون عبوات ناسفة في عدد من احيائها".
وأضاف الزيدي "سنعمل على تأمين اعادة العوائل التي نزحت بفعل ترهيبها من قبل العصابات الاجرامية"، مؤكدا أن "هذه العملية سوف تستمر لدحر تلك المجاميع في سلسلة جبال حمرين".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم