المقالات

قال عضو اللجنة المالية امين هادي ان "هيئة رئاسة  البرلمان هي العقبة الاولى امامنا لقراءة الموازنة، لانها لم تدرجها على جدول الاعمال، ولم تدع الى عقد جلسة بهذا الخصوص".

وقال هادي: "اننا كتحالف وطني متفقون على الحضور في حالة عقدت جلسة تكون الموازنة على جدول اعمالها، لا سيما ان ائتلاف دولة القانون وضع اقرار الموازنة على سلم اولوياته".

ودعا النائب الكتل الى"الحضور الى مجلس النواب في حالة وجود جلسة خاصة للموازنة وقراءتها القراءة الثانية ومناقشتها ومن ثم تمريرها، بيد انه اشار الى ان المجلس يستمر الى 14\6 ويستطيع المجلس خلال هذه الفترة ان يقر الموازنة قبل نهاية الدورة، اي بعد اجراء الانتخابات".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم