المقالات

افادت مصادر محلية الجمعة ان القصف الجوي الذي نفذه الطيران العراقي على مسجد الفاتح المقر الجديد لمسلحي "داعش" ادى الى مقتل 40 مسلحا وجرح 30 آخرين بينهم اشخاص جاءوا لاعلان مبايعة زعيم تنظيم "داعش" ابو بكر البغدادي في بيجي.

 altوذكرت مصادر مطلعة بأن 40 شخصا قتل واصيب 30 آخرون في القصف الذي استهدف تجمع "داعش" والمبايعين لها.

وشن الطيران العراقي ايضا قصفا على مسجد تكريت وكان يتواجد فيه مسلحو "داعش" وعشرات الاشخاص الذي جاءوا لمبايعة البغدادي.

وفي وقت سابق من اليوم افاد مصدر عسكري عراقي الجمعة بان سلاح الطيران قصف تجمعا لمسلحي داعش والمتحالفين وذلك اثناء تجمعهم في مسجد لاعلان "التوبة" من الحكومة العراقية.

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام "داعش" والمتحالفون معه عبر مكبرات الصوت الجمعة ان على الشرطة والجيش والمخاتير اعلان التوبة والبراءة من الحكومة في "مسجد صدام" وسط تكريت.

وقال المصدر العسكري "تم قصف هذا التجمع ومن فيه. وكانت الاصابة دقيقة حيث قتل العشرات منهم" من دون ان يذكر اي تفاصيل.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم