المقالات

 افاد مصدر امني في صلاح الدين، الاحد، بأن اهالي ناحية آمرلي المحاصرون منذ قرابة ثلاثة اشهر استقبلوا ابناء القوات المسلحة والحشد الشعبي بفرح غامر.

وقال المصدر إن "القوات الامنية وابناء الحشد الشعبي دخلوا، ظهر اليوم، ناحية امرلي، في محافظة صلاح الدين، بعد تحرير ناحية سليمان بيك وقريتي حبش وشكر".

واضاف المصدر  أن "اهالي الناحية المحاصرون منذ اكثر منذ من 70 يوماً استقبلوا ابناء القوات المسلحة الباسلة وأبناء الحشد الشعبي بفرح غامر".

يذكر إن القوات العسكرية قد دخلت ناحية امرلي، اليوم، بعد ان أشتبكت مع داعش في ناحية سليمان بيك وكسرتهم واجبرتهم على الهروب.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم