المقالات

تُنفذ ألوية الحشد الشعبي، بدءاً من الاربعاء والذي سُجل سابعاً في الصفحة الثانية من عمليات (محمد رسول الله الثانية) ،  عملية التفافٍ واسعة من محورين لتطويقِ قضاء البعاج بالكامل و تحرير القرى الواقعة شمال شرقي البعاج و تقدر بــ25 قرية اغلبها متاخمة للشريط الحدودي مع سوريا.

بيان للحشد الشعبي تابعه راديو دجلة عن الايجاز اليومي لعمليات محمد رسول الله الثانية ( عملية تحرير البعاج)

بالاضافة الى ذلك عملت ألوية الحشد الشعبي ، على تأمين و تحصين الشريط الحدودي الممتد من قرية (ام جريص) شمالي البعاج وصولاً الى منفذ الوليد الحدودي غربي محافظة الانبار ، من خلال :

–    بناء الخنادق والسواتر

–    تثبيت نقاط امنية مزودة بكاميرات حرارية لمراقبة كل التحركات ومحاولات التسلل لعناصر داعش .

حالة العدو :-

سجلت استخبارات الحشد الشعبي نداءات داعش وهي تعاني التخبط بعد فقدانها لخطوط الامداد بين  سوريا و  قضاء البعاج ، وهي الان تملك فقط ممرات تحرك محدودة يسعى الحشد الشعبي لمعالجتها سريعا ضمن عملية التطويق الكلية لقضاء البعاج .

الهندسة العسكرية : –

هندسة ميدان الحشد الشعبي تواصل عملية تطهير النقاط الحدودية التي وصلها الحشد ، المتمثلة برفع ومعالجة العبوات الناسفة في القرى والطرق المحررة المتاخمة للحدود العراقية – السورية، و يواصل الجهد الهندسي  حفر الخنادق وبناء السواتر بين الحدود العراقية – السورية  بالاضافة الى تمهيد الطرق و تحصين السواتر لقطعات الحشد المتقدمة صوب مركز البعاج .


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم