المقالات


أعلنت وزارة العدل العراقية، الخميس، عن تنفيذ حكم الإعدام بحق مرتكبي حادثة عرس الدجيل صباح اليوم.

وقالت الوزارة في خبر بثته فضائية العراقية شبه الرسمية، إن "حكم الإعدام بحق مرتكبي حادثة عرس الدجيل نفذ، صباح اليوم"، مبينة أن "من بين الذين نفذ بحقهم حكم الاعدام فراس الجبوري".

وأضافت الوزارة أن "اعدام مرتكبي الجريمة تم بحضور ذوي الضحايا".

وكانت رئاسة الجمهورية صادقة في الـ31 من تشرين الاول الماضي، على أحكام الإعدام بحق 15 مدانا في قضيتي الغاز وعرس الدجيل بينهم فراس الجبوري.

وأعلن مجلس القضاء الأعلى، في الـ16 من حزيران الماضي، عن إصدار أحكام بالإعدام شنقا حتى الموت على فراس الجبوري ومجموعته المتورطين بمجزرة عرس الدجيل، مؤكدا أن المجموعة تضم 15 شخصا بينهم إبراهيم نجم عبود وفراس حسن فليح وفاضل إبراهيم وحيدر متعب عبد القادر وحكمت فاضل إبراهيم وسيد حمادي احمد وسفيان جاسم محمد.

وأكد مجلس القضاء الأعلى في العاشر من حزيران الماضي، انتهاء التحقيق في قضية "الإرهابي" المسؤول عن مجزرة عرس الدجيل ومجموعته، فيما لفت إلى أن جميع المتورطين في القضية تم تحويلهم إلى محكمة الجنايات المركزية لمحاكمتهم.

وعرضت قيادة عمليات بغداد، في الثامن من حزيران الماضي، اعترافات المشرف الرئيس على تنفيذ حادثة عرس الدجيل إبراهيم نجم عبود الجبوري، فيما عرضت في الـ27 من أيار الماضي، اعترافات شخصين ينتميان إلى تنظيم الجيش الإسلامي، متورطين بتنفيذ 14 عملية "إرهابية" من بينها اختطاف موكب زفة عرس واغتصاب العروس وقتلها إضافة إلى ذويها بما في ذلك 15 طفلاً كانوا مع الزفة، فيما أكدا اشتراكهما في مقتل بائعي غاز وحرق جثثهم،


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم