المقالات


وصل رئيس الوزراء نوري المالكي، الثلاثاء، إلى العاصمة المصرية القاهرة للمشاركة باعمال مؤتمر منظمة التعاون الإسلامي ، وعقد فور وصوله عقد اجتماعا مع الرئيس المصري محمد مرسي تناولا فيه سبل التعاون الاقتصادي ومساهمة الشركات المصرية في إعادة إعمار العراق وبحثا آخر المستجدات على الساحة الدولية والأزمة السورية وسبل دفع العلاقات الثنائية بين مصر والعراق فى مختلف المجالات، وتوسيع التعاون الاقتصادي ومساهمة الشركات المصرية في مشروعات التنمية وإعمار العراق".

وسار المالكي على البساط الأحمر متفقدا الحرس الخاص فيما رفع علما البلدين العراقي والمصري في ظل عزف السلام الجمهوري للبلدين.

وصافح المالكي الوزراء واعضاء الوفد المسؤوليين المصريين وممثل العراق في جامعة الدول العربية قيس العزاوي الذي كان من بين مستقبليه.

يذكر ان رئيس الوزراء نوري المالكي غادر، الثلاثاء، الى مدينة القاهرة للمشاركة في اعمال مؤتمر منظمة المؤتمر الاسلامي على راس وفد رفيع يضم وزير الخارجية هوشيار زيباري ووزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الاديب ووزير الدفاع وكالة سعدون الدليمي".

الوفد يضم ايضا نوابا في البرلمان العراقي بينهم "النائب عن التيار الصدري صالح الحسناوي والنائب عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي والنائب عن التحالف الكردستاني آلا طالباني " كما ضم الوفد " المستشار الاعلامي لرئيس الوزراء علي الموسوي والقيادي في ائتلاف دولة القانون عبد الحليم الزهيري فضلا عن مستشار رئيس الجمهورية محمود خلف العيساوي".

يذكر ان القاهرة تستعد لاستقبال مؤتمر منظمة التعاون الإسلامي الذي يعقد الأربعاء المقبل، حيث توافد المشاركون في المؤتمر إلى القاهرة منذ الاول من شباط الحالي, للتحضير والاستعداد له‏.

ويشارك في المؤتمر رؤساء وملوك ‏56 دولة عضوا بالمنطقة ماعدا سوريا التي علقت عضويتها خلال قمة مكة،‏ بالإضافة إلى‏ ست‏ منظمات دولية كالأمم المتحدة وحركة عدم الانحياز وجامعة الدول العربية والاتحاد الإفريقي ومنظمة التعاون الاقتصادي واتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم