المقالات

دخلت القوات العراقية، فجر اليوم الاثنين، مدينة الفلوجة، معقل تنظيم "داعش" الإرهابي بعد ستة أيام من محاصرتها من قبل قوات الحشد الشعبي.

وحتى الآن، تمكنت القوات الأمنية من تحرير مناطق وقرى متفرقة تقع في المحيط الشمالي لمنطقة الصقلاوية، التابعة للفلوجة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب صباح النعمان القول إن "الجهاز وشرطة الأنبار والجيش العراقي شرعوا في الدخول إلى الفلوجة من ثلاث نقاط قرابة الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي".

وأضاف أن "هذه القوات تواجه مقاومة من مسلحي داعش".

لكن قيادات في الحشد الشعبي اعتبرت أن معركة تحرير الفلوجة ستكون أسهل بكثير من معارك تحرير بلدة بيجي الشمالية.

وتتقدم القوات المهاجمة في معركة الفلوجة، قوات النخبة من جهاز مكافحة الإرهاب التي تعتبر الأقوى والافضل تسليحاً وتدريباً، بحسب قادة عسكريين.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم