المقالات

انتقد النائب عن كتلة الاحرار حسين الشريفي، السبت، مجلس محافظة الانبار لمطالبته الحكومة العراقية بالموافقة على دخول القوات الأمريكية للمحافظة، وفيما اعتبر ذلك بأنه تناقض كون المجلس رفض سابقا دخول الجيش العراقي لتحرير المحافظة من مسلحي “داعش”، أكد أن كتلته سترفض الطلب بقوة داخل البرلمان.
وقال الشريفي: إن “هناك تناقضا بالتصريحات من قبل اعضاء مجلس محافظة الانبار فهم في البداية رفضوا دخول قوات الجيش العراقي الذين هم من ابناء بلدهم الى المحافظة لتحريرها من عناصر تنظيم داعش الارهابي”، مبينا انهم “الان يريدون دخول قوات الاحتلال الامريكي الى المحافظة لتحريرها من الإرهاب”.
وأضاف الشريفي أن “الامريكان معروفون بإجرامهم وهم يريدون الدخول للعراق لحماية عناصر داعش وليس اكثر من ذلك”، مشيرا الى أن “قرار مجلس الانبار غير صحيح ولا نعرف أسبابه”.
وأكد النائب عن كتلة الاحرار أن “كتلة الاحرار سترفض بقوة هذا الطلب داخل مجلس النواب وترفض دخول أي قوة أجنبية الى ارض البلاد”.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم