المقالات

ادخلت القوات الامنية في محافظة ذي قار في حالة الإنذار القصوى منذ عصر الخميس مستخدمة الكلاب البوليسية والأجهزة الحديثة في تفتيش الأشخاص والمركبات ، بناء على معلومات استخبارية تفيد بسعي مجموعات ارهابية تنتمي إلى تنظيم القاعدة التكفيري استهداف امن المحافظات الجنوبية ومنها محافظة ذي قار في إطار حملة بأسم (غزوة الجنوب)".
وكشف نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس ذي قار ، جميل يوسف شبيب، اليوم في تصريحات صحفية عن ورود معلومات استخبارية مؤكدة تفيد بسعي مجموعات تنتمي إلى تنظيم القاعدة الارهابي استهداف امن المحافظات الجنوبية ومنها محافظة ذي قار في إطار حملة بأسم (غزوة الجنوب) من خلال استهداف أماكن مهمة وشعبية بالسيارات الملغمة.

وأضاف ان" تلك المجاميع الارهابية تنوي سلوك الطرق الخارجية السريعة  في الوصول إلى أهدافها".

لافتا إلى أن" جميع صنوف الأجهزة الأمنية وضعت في حالة الإنذار القصوى منذ عصر الخميس ضمن أطار إجراءاتها الاحترازية معززة بالكلاب البوليسية والأجهزة الحديثة في تفتيش الأشخاص والمركبات لضمان حماية المواطنين من هجمات الجماعات التكفيرية".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم