المقالات

 افاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، اليوم الجمعة، بان القوات الأمنية والحشد الشعبي تمكنت من تحرير ناحية الضلوعية في المحافظة من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، بالكامل بعد معارك استمرت لأيام، فيما اكدوا وجهاء الناحية أن التحرير تم بجهد عراقي فقط.
وقال المصدر إن "القوات الأمنية والحشد الشعبي وأبناء العشائر تمكنوا من تحرير ناحية الضلوعية ومحيطها في محافظة صلاح الدين بالكامل، من عناصر تنظيم داعش الإرهابي".
واضاف المصدر ، أن "المعارك استمرت بين القوات العراقية وعناصر تنظيم داعش لكثر من ثلاثة ايام".
فيما أكدوا وجهاء ناحية الضلوعية بأن "عملية تحرير الضلوعية تمت بجهد عراقي وطيران عراقي فقط، دون أي دعم من التحالف الدولي".
وكان مصدر امني في صلاح الدين قد افاد، اليوم الجمعة، بان طيران الجيش قصف مواقع تابعة لتنظيم"داعش" في ناحية الضلوعية جنوبي تكريت.
يذكر ان القوات الامنية بمساندة الحشد الشعبي تمكنت، في وقت سابق من اليوم الجمعة، من استعادة الجسر الرئيسي ومحطة وقود الضلوعية ضمن عملية عسكرية كبيرة.
وافاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، في وقت سابق من اليوم الجمعة ايضا، بان عملية عسكرية كبيرة تقودها قوات خاصة قادمة من بغداد انطلقت في ناحية الضلوعية لتطهيرها من عناصر تنظيم "داعش".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم