المقالات

أفادت إحصائية رسمية عن إحداث الحويجة ان القوات الامنية قتلت (20) مسلحا واعتقلت (75) اخرين فيما استشهد واصيب (12) عسكريا بينهم ضابطان اثر الاشتباكات المسلحة في ساحة الاعتصام بقضاء الحويجة .

وذكر بيان لوزارة الدفاع إلحاقا بالبيان الصادر صباح اليوم ،   ان القوات المشتركة تمكنت من الدخول الى ساحة العتصام لغرض التفتيش وإلقاء القبض على المطلوبين حيث حدث اشتباك مع هذه العناصر المسلحة مما أدى الى استشهاد 3 من المقاتلين  ضابط واثنان من المراتب  وجرح 9 من المقاتلين  ضابط و ثمانبة مراتب.

واضاف ان الاشتباكات اسفرت ايضا عن قتل 20 من المسلحين الذين كانوا يستخدمون هذه الساحة كملاذ امن لهم كذلك تم إلقاء القبض على 75 منهم والعثور على عدد كبير من الأسلحة في هذه الساحة منها 40 بندقية ,5 رشاشة متوسطة BKC 16رمانة يدوية عدد كبير من الآلات الجارحة والسيوف والخناجر والسكاكين

وتابع البيان ان على ضوء ذلك تم فتح تحقيق عاجل وعلى أعلى المستويات لمعرفة كيفية فتح النيران على القوات المسلحة والتعرض لها وأسباب وجود هذا الكم الكبير من الأسلحة والعتاد في داخل ساحة التظاهر التي من المفترض أن تكون ساحة تظاهر سلمية بعيدة عن مظاهر التسلح .

وكانت قوة مشتركة مكونة من قوات التدخل السريع وسوات وقوة من الجيش العراقي قد اقتحمت صباح اليوم ساحة المعتصمين في قضاء الحويجة جنوبي غرب كركوك ، وندلع اشتباك مسلح بين الجانبين اسفر عن سقوط العشرات من القتلى والجرحى من الجانبين.

وكانت وزارة الدفاع العراقية قد حملت القائمين على ساحات الاعتصام مسؤولية ايواء عناصر تنظيم القاعدة والبعثيين ،مبينة ان الاشتباك التي وقعت اليوم اسفرت عن استشهاد عدد من افراد قواتنا المسلحة وقتل عدد من المسلحين من عناصر القاعدة والبعثيين المتعاونين معهم.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم