المقالات

رفع رئيس مجلس محافظة البصرة خلف عبد الصمد جلسة المجلس المقرر عقدها ظهر اليوم الاربعاء لعدم اكتمال النصاب القانوني، فيما كان جدول اعمال الجلسة يتضمن مناقشة والتصويت على العديد من الملفات أبرزها النظام الداخلي للمجلس.

وأرجع  عبد الصمد  عدم حضور اغلب أعضاء المجلس إلى "عدم الاتفاق على صيغة نهائية لتمرير النظام الداخلي منوها الى ان هناك طلبان منفصلان قدما الى هيئة الرئاسة لتأجيل عقد جلسة اليوم حيث حمل الطلب الاول توقيع اثنا عشر عضوا والأخر موقع من احد عشر عضوا".

وأوضح عبد الصمد "أنه من المفترض ان تشهد جلسة اليوم اقرار قانون لدعم شريحة الطلبة الايتام الا ان عدم حضور اغلب اعضاء المجلس ساهم بتعطيل هذا القانون".

من جهته قال رئيس اللجنة القانونية في مجلس المحافظة أحمد عبد الحسين لراديو المربد "ان ما أشيع عن سحب بعض صلاحيات رئيس مجلس المحافظة ليس له اي اساس من الصحة وان ما يتم العمل عليه حاليا ومحاولة الوصول الى اتفاق بشأنه هو أعطاء لجان المجلس بعض الصلاحيات وترك رئيس المجلس يتفرغ لأمور وصفها اكثر اهمية من انشغاله باعمال اللجان".

 في غضون ذلك كشفت عضو المجلس عن حزب الدعوة المقرالعام بسمة السلمي لراديو المربد "عن وجود خلاف داخل كتلة البصرة اولا التي تحتفظ بسبعة عشر مقعد بالمجلس ساهم بعدم حضورها الى الجلسة مبينا ان ما يتسم به المناخ السياسي داخل المجلس من تشنج وخلافات كان له الاثر على عدم الاتفاق على اقرار النظام الداخلي للمجلس".

وكانت الجلسة قد شهدت حضور ثمانية عشر عضوا بمن فيهم رئيس المجلس ونائبه وليد كيطان فيما تغيب عدد من أعضاء المجلس المنتمين إلى ائتلاف البصرة أولا فضلا عن  حزب الدعوة تنظيم العراق وكتلة الأحرار .


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم