المقالات

تحولت أرضية حسينية "حبيب بن مظاهر" الى بركة من الدماء، وسماءها الى غيمة ارواح فيما تلطخت جدرانها وسقفها بأشلاء 31 طالباً جامعياً، كانوا يؤدون الصلاة قبل دخولهم الامتحان في هجوم نفذه انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين استهدف الثلاثاء مصلين داخل الحسينية التي تقع في الجهة المقابلة لجامعة الامام جعفر الصادق الاهلية المتخصصة بالعلوم الانسانية في حي القاهرة في بغداد.

وارتفعت حصيلة الهجوم الانتحاري باحزمة ناسفة في الحسينية  اليوم الثلاثاء الى [87] بين شهيد وجريح.

وقال مصدر امني بان "انتحاريين اثنين قاما بقتل افراد حماية الحسينية باسلحة كاتمة للصوت ودخلا بعد ذلك الى المبنى  حيث فجرا نفسيهما باحزمة ناسفة.

واضاف ان "حصيلة التفجير الانتحاري ارتفعت الى[31] شهيدا و[56] جريحا.

وكان مصدر في الشرطة ذكر ان انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسة اليوم في حسينية [حبيب بن مظاهر] في حي  القاهرة شمال شرقي بغداد ما اسفر عن مقتل واصابة عدد من المواطنيين


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم