المقالات

كشف مصدر أمني عن اعتقال ضابط كبير في الجيش السابق يحمل رتبة لواء ويقود ما يسمى  بالمجلس العسكري المرتبط بعصابات داعش الارهابية، وعدد من مساعديه شمالي بغداد.

واضاف أن عملية الاعتقال جرت في منطقة الأعظمية شمالي بغداد، وجاءت على خلفية اعترافات أدلى بها ضابط في الجيش السابق وقيادي بارز في عصابات داعش الارهابية سلم نفسه قبل أيام إلى قوات الأمن وزودهم بتفاصيل مهمة عن مخطط لمهاجمة الاهداف المهمة في بغداد.

وتابع أن الضابط المعتقل كان يشغل منصب مدير حركات وزارة الدفاع إبان حكم النظام البعثي قبل الإطاحة به عام 2003، ويحمل رتبة لواء، ويتولى حاليا مسؤولية إدارة المجلس العسكري في بغداد المرتبط مباشرة بتنظيم داعش.

من جهة اخرى افاد مصدر في قيادة عمليات الانبار بأن قيادياً في تنظيم "داعش" وثلاثة من معاونيه قتلوا بقصف مدفعي شمالي الفلوجة.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم