المقالات

أكدت المرجعية الدينية العليا أن المساعدات الخارجية التي تقدم إلى العراقيين في حربهم ضد الإرهاب و سعيهم لتخليص أراضيهم من داعش ، يجب الا تمس سيادة العراق و وحدة أرضه و شعبه و من هنا لا يمكن القبول بالقرار الأخير الذي صوت عليه الكونغرس الأمريكي بتقديم الدعم لبعض المناطق في العراق باعتبارها بلداناً دون أن يمر ذلك عبر الحكومة العراقية.

و طالبت المرجعية بأن يكون للكتل السياسية موقفاً واضحاً من هذا الأسلوب في التعامل مع الشعب العراقي و بذل أقصى الجهود للاتفاق على طريقة معينة لتخليص المناطق من إرهابيي داعش مشيرة إلى أن التخاصم و فقدان الثقة هو أرضية مناسبة للتدخلات الخارجية التي تعرض البلد لمخاطر التقسيم و التجزئة و على الساسة أن يتنبهوا لذلك قبل فوات الأوان.

كما طالبت المرجعية ، على لسان الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة في الصحن الحسيني الشريف في كربلاء المقدسة ، من الأطراف المساندة للجيش من المتطوعين و أبناء العشائر الأخذ بالاعتبار ما تمليه المصالح العراقية دون مصالح الدول التي تتقاطع مصالحها مع العراقيين.

كما أشار الشيخ الكربلائي إلى أهمية التنسيق مع الجيش بعيداً عن الاختلاف الذي يضعف هذه القوات. و يتوجب على القيادة العامة للقوات المسلحة العمل على جمع الأطراف لتخليص العراق من داعش.

و بينت المرجعية أن الحفاظ على الانتصارات العسكرية و الحفاظ على الزخم يقتضي تنبه الأجهزة الأمنية و الإعلامية لخطورة الحرب الإعلامية و النفسية التي تقوم بها داعش خصوصاً زرع الرعب و الخوف من خلال نشر بعض الأكاذيب ، لذلك لا بد من متابعة ما ينشره الإرهابيون و الرد عليه عبر التواصل مع المقاتلين و من الضروري للسياسيين و المحللين عدم الركون لما ينشره إعلام العدو بل التريث و الرجوع للمصادر المختصة و توضيحها للرأي العام.

و أعربت المرجعية عن أملها في أن تقوم  وسائل الإعلام بتحليل الأحداث و متابعتها بما يحفظ العراق.  

و وجهت المرجعية بالتعامل مع الأحداث و نقلها لمصادر القرار في القيادة العامة و مواكبة التطورات و الابتعاد عن إخفاء الحقائق عوامل أساسية في التعامل مع أي خرق أمني.

و شددت المرجعية على ضرورة التعامل بروح الأبوة و الأخوة مع القوات المسلحة في قتال الإرهاب مع أهمية رعاية عوائل الشهداء الذي يفقدون أهلهم خصوصاً كبار الضباط ، مع بذل اهتمام أكبر بالجرحى و إن تطلب ذلك إرسالهم للعلاج خارج العراق و إبعاد معاملات الشهداء عن الروتين. 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم