المقالات

احيت الملايين من الزائرين في مدينة كربلاء المقدسة مساء امس مراسم النصف من شعبان ذكرى ولادة الامام المهدي المنتظر (عجل الله فرجه الشريف) وسط اجراءات امنية وخدمية.
ونقل مصدر اعلامي ان زوارا من كافة مناطق العراق ومن خارجه وصلوا مركز كربلاء وسط اجراءات امنية مشددة لاحياء زيارة النصف من شعبان، حيث شهدت العتبتين الحسينية والعباسية المقدستين مراسم الزيارة المتكونة من الصلوات وقراءة القران والادعية المخصوصة بهذا اليوم المبارك".
وقال نائب الامين العام للعتبة الحسينية افضل الشامي "ان الامانتين العامتين للعتبتين الحسينية والعباسية استنفرت جميع طاقتها الخدمية لتوفير الخدمات للقاصدين الى المراقد المقدسة بالمحافظة".
وبين "ان العتبتين قد هيئتا اسطول سيارات خاصة لنقل الزائرين مجانا من مناطق القطع المروري الى الصحنين الشريفين وبالعكس من اجل تخفيف الزخم الحاصل في شوارع المدينة".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم