المقالات


ارتفعت حصيلة ضحايا سلسلة التفجيرات الدامية التي طالت مناطق مختلفة من العراق، الى 91 شهيدا و144 جريحا.
ووقع 19 انفجارا في كركوك، بينما وقعت انفجارات أخرى كثيرة في التاجي والضلوعية بمحافظة صلاح الدين، وديالى وبابل والنجف فضلا عن العاصمة بغداد.
وأفادت حصيلة أولية أوردتها مصادر طبية وأمنية باستشهاد 91 شخصا على الأقل وإصابة 144 في التفجيرات التي حدث معظمها شمال بغداد، .
وأكد مصدر طبي بمدينة بلد وصول جثث 7 جنود وجريحين، في حين أكد ضابط عراقي استشهاد 15 جنديا وجرح آخرين بالهجوم الذي وقع في الخامسة صباحا ، ومهد له المهاجمون بقصف القاعدة بمدافع الهاون.
وإلى الشمال من بغداد أيضا، فجر مجهولون عبوات ناسفة زرعت حول 5 منازل في بلدة التاجي وبعد وصول الشرطة وفرق إسعاف فجر مهاجم حزاما ناسفا وسط مسعفين ورجال شرطة.
وذكرت الشرطة ان 17 شخصا بينهم 11 من عناصرها لفقو مصرعهم بالهجوم.
وهاجم مسلحون نقاط تفتيش للجيش والأمن ببلدتي السعدية وخان بني سعد بمحافظة ديالى شمال شرق بغداد مما أدى الى استشهاد جنديين وشرطي وجرح آخرين، وفق ما قالت مصادر أمنية.
وفي كركوك، ذكرت الشرطة ان 11 على الأقل استشهدوا بينهم شرطيان و4 من عناصر الأمن الكردية (الآسايش) ، في حين أصيب العشرات في سلسلة تفجيرات  متزامنة.
وشملت موجة التفجيرات كذلك حي الحسينية في بغداد حيث انفجرت سيارة مفخخة موقعة شهيدين وجرحى، وفقا لمصادر طبية وأمنية. وانفجرت سيارة أخرى قرب مقر لإدارة الجنسية بمدينة الصدر مما تسبب في استشهاد 14 شخصا وفق حصيلة أولية.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم