المقالات

 

اتفق العراق والكويت، الثلاثاء، على تسوية نهائية لقضية الخطوط الجوية الكويتية، وتم وقف الدعاوى القضائية ضد العراق بهذا الشأن، بحسب بيان لوزارة الخارجية.
وجاء في "البيان"، أن نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد، أجرى اتصالاً هاتفياً بوزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أكد خلالها موافقة بلاده على تسوية قضية الخطوط الجوية الكويتية"، مشيراً إلى أن أمير دولة الكويت "وقع مرسوماً أميرياً بقانون للموافقة على التسوية المالية التي تم التوصل إليها بين الجانبين".
وأورد "البيان"، أن القانون "نشر اليوم، في الجريدة الرسمية الكويتية وجرى إبلاغ شركات المحاماة في بريطانيا بوقف جميع الدعاوى على الخطوط الجوية العراقية والأملاك العراقية".
وجاء في "البيان" أيضاً، أن الجانبين كانا قد "وقعا تسوية نهائية يدفع العراق بموجبها "500" مليون دولار كتعويض نهائي إلى الخطوط الجوية الكويتية".
وذكرت الخارجية في بيانها، أن من شأن هذا القرار الكويتي "رفع كافة القيود والتعقيدات على إعادة بناء الخطوط الجوية العراقية وحريتها في شراء طائرات جديدة وإنشاء أسطولها الجوي".
وأوردت الوزارة أيضاً، أن وزير الخارجية "أثنى على القرار الكويتي وأهميته لتدعيم العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين الشقيقين".

 

 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم