المقالات

حذر السيد صدر الدين القبانجي الولايات المتحدة الامريكية من توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا،مطالبا ايها بـ"التراجع عن ذلك"،مبينا انها"ستكون الخاسر النهائي ومعها اسرائيل".

وقال السيد القبنجي في خطبة صلاة الجمعة بالحسينية الفاطمية بالنجف ان" عشرات آلاف المقاتلين مستعدون للاستشهاد في سوريا"،مبينا ان"المنطقة والعالم كله ينتظر ما سيحدث مع سوريا لأنها ستكون حرباً عالمية".

وبالشان العراقي دعا القبانجي"الحكومة والقوات الأمنية الى حماية المساجد والجوامع وخصوصا اوقات الصلوات"،كما طالب بـ"اخراج منظمة خلق خارج العراق لان وجودهم غير قانوني".

ورحب القبانجي باجتماع الرئاسات الثلاث،وتبادل الزيارات بين العراق ودول المنطقة،مشيدا  بموقف الأزهر واعترافه بالانفتاح على المذهب الشيعي.

وفي بغداد دعا امام  جامع براثا الشيخ جلال الدين الصغير الى"تشكيل لجان شعبية من المواطنين في مناطقهم لحماية انفسهم بعد ان عجزت القوات الامنية في تحقيق ذلك"، وبدلا من ما اسماهم بـ  "الفضائيين والسيطرات الكثيرة دون فائدة"، موضحا:" اننا مللنا من كثرة فشل سياسة القوات الامنية وتعبنا من كثرة الكلام عنها"،حسب تعبيره.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم