المقالات

بدأت قوات الجيش بإعادة تنظيم هيكلتها ووضع خطط جديدة وإجراء استعدادات اللازمة لشن هجوما عسكريا كبيرا على مدينتي الموصل وتكريت في الساعات المقبلة لاستعادة السيطرة على تلك المدن.
وقال نائب رئيس لجنة الامن والدفاع البرلمانية اسكندر وتوت إن"قوات الجيش بحاجة ماسة الى السلاح الجوي لضرب اوكار وتنظيمات داعش والقاعدة والمجاميع المسلحة"، مشيرا الى ان "العراق لا يمتلك هذا السلاح مثل باقي الدول".
واوضح وتوت أن "وزير الدفاع السابق عبد القادر العبيدي يتحمل مسؤولية عدم امتلاك العراق لسلاح جوي لعدم قدرته على ادارة الوزارة وتخطيطه السيء في فتره تسلمه الدفاع".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم