المقالات

صوت مجلس النواب، السبت، بجلسته 34 التي عقدت برئاسة سليم الجبوري وبحضور 280 نائبا على قرار نيابي ردا على مشروع الكونغرس الاميركي.

وجاء في بيان لمجلس النواب  "بناء على ما اقره مجلس النواب واستنادا الى احكام المادة (8) من الدستور، المادة (149) من النظام الداخلي، صدر القرار 

الاتي، اولاً يرفض مجلس النواب العراقي مشروع قرار الكونغرس الامريكي بالتعامل مع بعض مكونات الشعب العراقي بعيدا عن الحكومة الاتحادية ويعتبره تدخلا سافرا في الشأن العراقي وخرقا للقوانين والاعراف الدولية، ونقضا لالتزام الولايات المتحدة في اتفاقية الاطار الاستراتيجي بضمان وحدة العراق وسيادته واستقلاله".

وأضاف "ثانياً، تتولى رئاسة مجلس النواب العراقي مخاطبة الكونغرس الامريكي برفض أي تعامل يخل بسيادة العراق واستقلاله والتدخل في شؤونه الداخلية".

وتابع "ثالثا، تلتزم الحكومة العراقية بتوفير الاسلحة والمعدات الضرورية لمواجهة داعش وتحرير جميع الاراضي العراقية، بما في ذلك حشد جميع القوات المقاتلة ضد داعش وتعزيزها بالأسلحة والمعدات".

التحالف الوطني قد أستطاع قيادة البرلمان وتمرير صيغة قرار للرد على مشروع قانون الكونغرس الأخير بشأن تسليح الاكراد والسنة في العراق بشكل 

 

مباشر، فيما انسحب اتحاد القوى والتحالف الكردستاني من الجلسة المنعقدة اليوم السبت.

 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم