المقالات

تجمع عدد كبير من أهالي ضحايا قاعدة سبايكر العسكرية أمام مبنى مجلس النواب وسط بغداد، مطالبين بالكشف عن مصير أبنائهم المفقودين أو تسليمهم جثث الشهداء منهم.

وقال مصدر مطلع من داخل البرلمان ، إن الأهالي قاموا بقطع جسري السنك والجمهورية والطرق المؤدية إلى مبنى البرلمان، ومنعوا الموظفين من الدخول إلى المبنى، في محاولة لاقتحامه.

يذكر أن اهالي ضحايا قاعدة سبايكر العسكرية، قاموا في شهر آب الماضي باقتحام مبنى مجلس النواب وسط العاصمة بغداد، وطالبوا النواب بالوقوف بشكل جدي على حقيقة ما جرى لأبنائهم المفقودين أو نقل جثث الشهداء منهم، وقام رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، بالاجتماع مع عدد منهم وعقد جلسة خاصة لهم، تم خلالها استجواب وزير الدفاع السابق سعدون الدليمي، وعدد من قيادات الجيش.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم