المقالات

تواصل الحشود المليونية المتوجهة الى كربلاء المقدسة  سيرها مشيا على الاقدام من داخل العراق وخارجه لإحياء أربعينية الإمام الحسين عليه السلام وسط اجراءات امنية مشددة.

ويحرص ملايين الزوار على قطع مئات الكيلومترات مشيا على الأقدام رغم الأحوال الجوية الصعبة وانخفاض درجات الحرارة والامطار والتهديدات الإرهابية.

وتنتشر المواكب الحسينية ودور الاستراحة على جميع الطرق المؤدية الى مدينة كربلاء المقدسة،وتقدم جميع أنواع الخدمات للزوار.

وتشير احصائيات وزارة الداخلية الى استقبال اكثر من 1.3 مليون زائر اجنبي من الدول العربية والاسلامية فضلا عن الجاليات المسلمة في البلدان الاوروبية ، كلهم قصدوا كربلاء للمشاركة في الزيارة .

هذا وسخرت وزارة الاعمار والاسكان اكثر من 320 عجلة تابعة لها لتساهم بنقل زوار اربعينية الامام الحسين عليه السلام ومن محاور كربلاء المتعددة.
وقال وزير الاعمار والاسكان محمد صاحب الدراجي ان"عجلات الوزارة متواجدة في كربلاء المقدسة منذ اربعة ايام وهي باقية لحين انتهاء الزيارة".
واوضح ان "الوزارة اخذت على عاتقها قبيل الزيارة بعدة اسابيع القيام بأعمال التهيئة للمواكب الممتدة على طريق الزائرين من منطقة المسيب الى كربلاء"

 واشار الى ان"آليات شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية التابعة للوزارة قامت بعمليات دفن وحدل للارضية لاصحاب المواكب من الراغبين بنصب مواكب على طريق الزائرين الذي انجزته الوزارة العام المنصرم".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم