المقالات

أكدت هيئة الحشد الشعبي ، الثلاثاء ، ان مقاتليها سيهاجمون الأنبار من ثمان محاور ، مشيرة الى ان تنظيم داعش ذعر عندما سمع بقدوم الحشد الى الانبار.

وقال القيادي في منظمة بدر احد فصائل الحشد الشعبي باسم السلامي  ان القوات الأمنية والحشد الشعبي يسطرون على أكثر من 80% من الكرمة ، مبينا ان " الدواعش انكسروا عندما سمعوا بدخول الحشد الشعبي للكرمة وبدأوا  يهربون".

وبين السلامي ان " الكرمة تعبر الدرع الواقي للفلوجة وبعد التحرير الكامل للكرمة ستكون الفلوجة مكشوفة امام نيران القوات الأمنية ومجاهدي الحشد الشعبي ، مضيفا ان " قاطع الكرمة سينطلق منه الهجوم على الأنبار من محورين".

وصوت مجلس محافظة الأنبار، الأحد الماضي ، على مشاركة الحشد الشعبي في تحرير المحافظة ، كما وجه القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، هيئة الحشد الشعبي بالاستعداد مع القوات المسلحة وأبناء العشائر لتحرير الأنبار. 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم