المقالات

اعلنت وزارة الداخلية العراقية، الاثنين، ان "خلية الازمة" التي شكلت للوقوف على حادثتي سجني ابو غريب والتاجي اظهرت وجود "تواطؤ" من قبل بعض الحراس مع "الارهابيين" في السجنين الواقعين في العاصمة بغداد.

altوكشف عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عن كتلة الاحرار حاكم الزاملي الاثنين عن هروب ما بين 500 الى1000 نزيل على الاقل من سجن ابو غريب خلال هجوم شنه مسلحون .لكن المصادر الحكومية تؤكد بان عدد الهاربين قليل جدا 

وتكررت عمليات فرار السجناء من سجون البلاد على مدى السنوات الماضية، من بينهم قادة بالقاعدة ومحكومون بالاعدام.

وقالت وزارة الداخلية" إنه بناء على التقرير الذي اصدرته الخلية فقد تعرض السجنان الى "هجومين إرهابيين مبنيين على تخطيط مسبق، تخللهما قصف بعشرات قذائف الهاون، استهدفا بنايتي السجنين والدفع بعناصر انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة تخللها محاولة اقتحام بسيارات مفخخة استهدفت إحداها البوابة الرئيسة لسجن أبو غريب، وأخرى استهدفت البوابة الثانية، كما استهدفت سيارتين مفخختين سجن التاجي ببغداد لم تسفرا عن شيء".

"وجاءت هذه الهجمات تمهيدا لاقتحام السجنين المذكورين من قبل العصابات الإرهابية، في حين طوقت القوات الأمنية وبشكل سريع مكاني الحادث وفرضت اجراءات أمنية مشددة وسيطرت على الموقف الأمني"، كما جاء في التقرير.

وشكلت الخلية بامر من رئيس الوزراء بصفته القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي، لمناقشة تداعيات الحادث الذي تعرض له سجنا "أبو غريب والتاجي".

وبينت خلية الأزمة أن "القوات الأمنية قتلت عددا من الإرهابيين خارج أسوار السجنين أثناء محاولتهم اقتحامهما، كما تم التصدي لعدد من السجناء أثناء محاولتهم الفرار والتعرض الى القوات الأمنية".

وأسفرت هذه الحادثة، بحسب تقرير الخلية، عن "هروب عدد من النزلاء في سجن أبو غريب ولم يتمكن أحد من نزلاء سجن التاجي من الفرار بسبب تصدي قوات الأمن لهم ومنعهم، ومازال البحث جاريا عن الفارين من سجن أبو غريب، حيث دعت قوات الأمن الأهالي الى التعاون معها والإبلاغ عن الفارين".

وقال التقرير إن التحقيقات الأولية التي أجرتها خلية الأزمة أثبتت "وجود تواطؤ بين بعض الحراس الإصلاحيين والعصابات الإرهابية المهاجمة، وقد شكلت خلية الأزمة لجنة عليا من الأطراف المعنية والدوائر ذات العلاقة لتشخيص أسباب الحادث ومعرفة الجناة وأسباب الخلل والمتواطئين فيه".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم