المقالات

جدد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، السبت، تأكيده على مشاركة قوات الحشد الشعبي في معركة تحرير الموصل ، مشيرا الى ان المكونات المختلفة في الحشد الشعبي تتمسك بحق المشاركة لتطهير أراضيها من تنظيم داعش .

 وقال المهندس في بيان له " ان الحشد الشعبي كقوة رسمية تابعة للمؤسسة العسكرية العراقية ، سيكون له الدور الاساس في المعركة المرتقبة" ، مؤكدا ان "القائد العام للقوات المسلحة اتخذ قرار مشاركة الحشد في معركة الموصل".

 وأضاف ان "معركة تحرير الموصل عراقية ولا احد يستطيع الضغط باتجاه منع قوات الحشد أو غيرها من القوات التي ستستعيد المدينة من داعش".

 وتابع المهندس ان "الحشد فيه الكثير من مكونات الشيعة والسنة والمسيحيين والايزيديين والشبك وغيرهم، وان هذه المكونات تطالب بحقها بتحرير اراضيها من التنظيم الارهابي".

 وصوت مجلس النواب العراقي الخميس الماضي، بالأغلبية على سحب الثقة من وزير الدفاع خالد العبيدي، وذلك على خلفية الاتهامات المتبادلة بينه وبين رئيس المجلس سليم الجبوري حول شبهات فساد.

 وأيد 142 نائبا مقترح إقالة العبيدي مقابل معارضة 102 نائبا،فيما امتنع 18 نائبا عن التصويت.+

 وكان البرلمان العراقي قد أرجأ الثلاثاء التصويت على سحب الثقة من العبيدي لعدم اكتمال النصاب القانوني، ورفع جلسته إلى الخميس.

 وحول تداعيات سحب الثقة من العبيدي, يقول محللون، إن إقالة العبيدي ستؤثر على مسرح العمليات العسكرية ولاسيما معركة تحرير مدينة الموصل.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم