المقالات

دعا رئيس الوزراء نوري المالكي الى العمل على اخلاء المنطقة من الاسلحة النووية وعدم استثناء اي دولة من هذه القاعدة لان ذلك سيؤدي الى انتشار السباق النووي وعدم السيطرة عليه .
وقال المالكي ان العراق مستعد لوضع كل امكاناته من اجل الوصول الى حل سلمي يسهم في استقرار المنطقة ورخائها.
جاء ذلك خلال لقائه يوكيا امانو مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
واكد المالكي خلال اللقاء دعم العراق لجهود المنظمة بمناهضة انتشار الاسلحة النووية والعمل على جعل المنطقة خالية من هذه الاسلحة، داعيا الى ايجاد حل سلمي لموضوع الملف النووي الايراني ، كون العراق جزء من المنطقة ويتاثر باي تطور يحصل فيها.
من جانبه اثنى مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية السيد يوكيا امانوعلى مواقف العراق الداعمة للسلام والامن وعدم انتشار الاسلحة ذات الدمار الشامل .
وقال ان توقيع الحكومة العراقية على البروتوكول الاضافي كان بمثابة رسالة واضحة في وفائه بالتزاماته الدولية وتاكيدا لرغبته في معارضة الانتشار النووي ،مضيفا ان مواقف العراق تؤكد نواياه السلمية ورغبته في تعزيز السلام والامن .
وشدد على حاجة المنظمة الدولية لمساعدة العراق في جهودها لمنع انتشار الاسلحة النووية ، معربا عن امله بان يشهد العام القادم حلا سلميا لملف ايران النووي


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم