المقالات

اجلت المفوضية العليا المستقلة اليوم الثلاثاء الانتخابات في محافظتي الانبار ونينوى لمدة شهر واحد بدلا عن سته اشهر،وذلك بعد المداولات مع قادة القوى الامنية .
جاء ذلك وفقا لما اعلنه مسؤول اللجنة الامنية للانتخابات الفريق احمد الخفاجي في مؤتمر مشترك مع المفوضية العليا المستقلة الانتخابات ببغداد اليوم الثلاثاء .
وبين الخفاجي ان "المطلوب في هذه الفترة هو بذل جهد اكبر لحماية الانتخابات في تلك المحافظات لان لديهم معلومات دقيقة تفيد بأن الارهاب يسعى الى اجراء عمليات ارهابية خلالها".
وطالب الخفاجي القوات لامنية "بتفعيل الجهد الاستخباري والخروج من حالة الجمود لكي نحد من نشاط الارهاب الذي يسعى الى تخريب هذا البلد".
وقد اعلن مجلس الوزراء في وقت سابق عن تاجيل الانتخابات المحلية في الانبار ونينوى لاسباب امنية.

من جانب اخر اجبرت مفوضية الانتخابات ستة كيانات سياسية في محافظة ذي قار على رفع المخالفات التي ارتكبتها خلال الحملات الدعائية للانتخابات المحلية بعد معاقبتها بغرامات مالية.
وقال مدير مكتب المفوضية في المحافظة معتمد الموسويإن ان"المفوضية سبق وان أصدرت غرامات مالية بحق ثمانية كيانات سياسية بسبب مخالفتهم لشروط الحملات الدعائية ، وهددت بمضاعفة تلك الغرامات ما لم يتم رفع المخالفات في غضون 72 ساعة".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم