المقالات

شيّع العراق اليوم بمراسم رسمية الجنود الخمسة الذين قضوا برصاص مسلحين قرب مركز اعتصام في مدينة الرمادي غرب بغداد.

وحضر المراسم رئيس الوزراء نوري المالكي ووزير الدفاع بالوكالة سعدون الدليمي وقادة عسكريين وأسر الضحايا.

وبُعيد مقتل الجنود الخمسة بثّت قناة "العراقية" الحكومية صوراً أظهرت علامات تعذيب واضحة على الجثث.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم