المقالات

أعلنت عشائر محافظة الانبار هدر دم المعروف في المحافظة بما يسمى "قائد جيش العشائر" علي حاتم السليمان "لتسببه بدمار الانبار".

وأفاد مراسل السفير نيوز اليوم الاحد ان "عشائر الانبار عقدت اجتماعاً اليوم في مدينة الرمادي وقررت اهدار دم كل من السليمان والمدعويين [عبد القادر عفين، ورافع الجميلي] بسبب ايوائهم للجماعات المسلحة ودورهم في دمار الانبار وتهجير اهلها".

وكانت عشائر الدليم اصدرت في 30 من كانون الثاني ، بيانا اعلنت فيه رفع صفة أمير عشائر الدليم من علي حاتم السليمان، معلنة ان الممثل الشرعي لاهل الانبار هو المحافظة ومجلسها.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي وافق على أصدار عفو عن علي حاتم السليمان ومسلحين معه لاستهدافهم قوات الجيش والشرطة في الرمادي مقابل القاء السلاح ومنحه ضمانات بعدم ملاحقته مع جيشه قضائيا بحسب ما اعلنه الشيخ عبد الكريم العسل أحد شيوخ عشائر الدليم .

يشار الى ان رئيس مجلس ابناء العراق محمد الهايس قد أعلن في 22 من شباط الماضي هروب [السليمان] الى جهة مجهولة من منطقة سكناه شمال غرب الرمادي مستقلا زورقا نهريا.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم