المقالات

اعلن نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني ان عدد المتطوعين فاق المليونين مع استمرار فتح المراكز امام المواطنين.

وقال الشهرستاني ان عدد المتطوعين في تصاعد مستمر،مبينا ان الالاف منهم تدرب خلال الايام الماضية وهو مستعد للقتال والدفاع عن المواطنين في محافظتي صلاح الدين ونينوى.

ولم تقتصر تلبية فتوى المرجعية الدينية العليا بالجهاد الكفائي ضد تنظيمات داعش الاجرامية على المسلمين، وانما شملت جميع العراقيين بمختلف شرائحهم ومذاهبهم ودياناتهم.

ففي الوقت الذي تستمر فيه حشود الشباب ورجال الدين وشيوخ العشائر والنساء لليوم الخامس على التولي بالتدفق الى مراكز التطوع التي افتتحت مؤخرا في بغداد والمحافظات بحماس ومعنويات عالية، تطوع الكثير من أبناء الديانة المسيحية والايزيدية والصابئية في صفوف القوات المسلحة التي تتصدى للتنظيمات التكفيرية.وسط هذه الصورة.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم