المقالات

رفضت كتلة الصادقون التابعة لحركة أهل الحق تواجد قوات أميركية في البلاد، وفيما اعترضت على طلب مجلس محافظة الانبار بدخول هذه القوات إلى المحافظة، أشارت إلى أن هناك من يريد جعل البلاد تحت الوصاية الأميركية.

وقال رئيس الكتلة حسن سالم إن "القوات الأميركية ارتكبت الكثير من الجرائم في الفترة السابقة وأن تحالفها الدولي قصف المتطوعين في تكريت وبعض مناطق العراق"، مشيراً إلى أن "كتلته ترفض تواجد أي قوات أميركية في البلاد".

وأضاف سالم، "أننا نعترض على طلب مجلس محافظة الانبار بدخول قوات أميركيا إلى المحافظة"، مشيرا إلى أن "هناك من يريد أن يجعل العراق تحت الوصاية الأميركية كونه يتصور أن واشنطن قادرة على حمايته".

وأكد سالم أن "العراقيين وأبناء الفصائل المقاومة والمتطوعين قادرين على حماية أرضهم"، لافتاً إلى أن "الأخير صنيعة أميركية اسرائيلية والغاية منه السيطرة على البلاد".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم