المقالات

اعلن رئيس السن لمجلس النواب مهدي الحافظ  تأجيل جلسة البرلمان الى يوم الثلاثاء المقبل.

وكان  جميع اعضاء التحالف الوطني قد تواجدوا في مبنى مجلس النواب لحضور الجلسة الثانية بمشاركة رئيس الوزراء نوري المالكي للتصويت على الرئاسات الثلاث برئاسة الاعضاء الاكبر سنا مهدي الحافظ وحضور 225 نائبا.

كما حضر الجلسة نواب التحالف الكردستاني بعد تاخرهم في مطار بغداد الدولي بسبب سوء الاحوال الجوية في العاصمة.

و طالب رئيس ائتلاف متحدون للاصلاح أسامة النجيفي باستمرار عقد الجلسة  لانتخاب هيئة الرئاسة وتقديم مرشحي الرئاسات الثلاث، مبينا أن اتحاد القوى العراقية قدم مرشحه لرئاسة البرلمان إلا ان التحالفين الوطني والكردستاني لم يقدما أي مرشح لرئاستي الجمهورية والوزراء.

وقال رئيس التحالف الوطني ابراهيم الجعفري ان"على النواب البقاء في المجلس بعد ارجاء الجلسة ليتم تباحث الكتل السياسية فيما بينها بشان منصب رئيس المجلس ونائبية "، لافتا الى ان " يجب ان يكون التاجيل لايتجاوز الــ 48 ساعة ". واضاف ان"الاكراد  (التغيير والديمقراطي)  لم يحسموا موقفهم من المرشح بعد لذا اكدوا ان حضورهم لايقتصر على اكمال النصاب".

كا أبدى مرشح اتحاد القوى الوطنية لرئاسة البرلمان سليم الجبوري خلال الجلسة استعداده للانسحاب من الترشيح للمنصب في حال كان ترشيحه لرئاسة البرلمان يشكل نقطة خلاف بين الكتل.وقال الجبوري خلال مداخلة له في الجلسة إن"أساس الترشيح للمناصب الرئاسية الثلاث هو التوافق بين الكتل السياسية".

وقال النائب عن كتلة الاحرار عواد العوادي إن"أطراف التحالف الوطني اتفقت على اختيار همام حمودي لشغل منصب نائب رئيس مجلس النواب"، مبيناً أن"التحالف ينتظر نواب التحالف الكردستاني لتقديم مرشحهم لمنصب النائب الثاني لرئيس المجلس".

هذا و دعت النائب عن كتلة ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي بتشكيل هيئة رئاسة البرلمان العراقي من الاقليات ( الشبك التركمان) بصورة مؤقتة وان تكون شرعية .
وقالت الفتلاوي خلال جلسة المجلس  ان"تشكيل هيئة رئاسة مؤقتة تتمتع بشرعية قانونية ودستورية ليتسنى اقرار القوانين المعطلة ومن اهمها اقرار قانون الموازنة"،مبينة ان " الهيئة المؤقتة ستكون كفيلة باختيار منصف رئيس البرلمان ونائبيه وعدم تأخير العمل البرلماني".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم