المقالات

قال امين عام حركة اهل الحق الشيخ قيس الخزعلي ان"العصائب لم تشارك في معارك الانبار لكنها ستشارك اذا وجهت دعوة لها".

 واضاف الخزعلي أنه"سيعلن موقفه من دعم ولاية ثالثة لرئيس الحكومة نوري المالكي بعد الانتخابات".

وصف الخزعلي الساسة والاحزاب الذين لم يدينوا التفجير الذي استهدف تجمعاً انتخابياً لحركته امس الجمعة بـ"الدواعش"، مؤكداً أن الاستهداف لن يمر دون عقاب.

وتبنى  تنظيم داعش الارهابي الهجوم المزدوج الذي استهدف التجمع الانتخابي في ملعب نادي الصناعة في  بغداد ، بحسب ما جاء في بيان نشر على مواقع تعنى باخبار التنظيمات المتطرفة.

كما اعلنت قيادة عمليات بغداد ان"الاعتداء إلارهابي الذي استهدف التجمع الانتخابية في ملعب نادي الصناعة في  بغداد عصر امس بواسطة عجلة مفخخة وحزام ناسف خلف 28  شهيداً وعشرات الجرحى".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم