المقالات

طالب التحالف الوطني الجهات المعنية باجراء تحقيق عاجل وانزال اقصى العقوبات بالمقصرين والمتسببين بالمواجهات بين المتظاهرين والقوات الامنية التي حدثت امس الجمعة وراح ضحيتها عشرات العراقيين بين شهيد وجريح .

وقال بيان للتحالف الوطني تلاه الشيخ خالد العطية نائب رئيس كتلة التحالف  اليوم السبت ان " التحالف الوطني يتابع باهتمام بالغ مطالب المتظاهرين المشروعة ويتعاطى بعقل مفتوح ورؤية متوازنة ومنسجمة مع الدستور وقوانينه النافذة في مؤسسات الدولة المختلفة ، وقد حرص التحالف الوطني على عقد اجتماعات مكثفة مع باقي الكتل السياسية لايجاد حلول فاعلة وسريعة للمطالب المشروعة للمتظاهرين " .

وبين ان التحالف الوطني يرى ان " الوقت لا زال متاحا والفرصة قائمة لمواصلة الحوار بين الكتل السياسية لتسريع تشريع القوانين التي تمثل مطلبا اساسيا للمتظاهرين في مجلس النواب بما لا يتعارض مع الدستور وحقوق الشهداء والضحايا ويعرض امن البلاد واستقرارها للخطر ويعطي زخما لقوى الارهاب والتنظيمات للقيام باعمال اجرامية " .

واكد ان " التحالف الوطني يشعر بالاسف والقلق من بعض الشعارات التي اطلقت اثناء التظاهرات والتي تهدد وحدة العراق وسيادته ، وتعد خطا احمرا لا يمكن تجاوزه باي حال من الاحوال  " .

واضاف " يحدونا امل كبير بان تكرس خطب الجمعة المباركة التي شرعت للهداية والاصلاح وجمع كلمة العراقيين وصلاح احوالهم ورفع الحيف عنهم وابعاد كل ما يثير التفرقة ويشعل الفتنة ويمزق وحدة المسلمين في عضد الحكومة الشرعية المنتخبة ويخل بالنظام العام ، وما سيدفع ذلك بانتهاك حقوق المسلمين وسفك دمائهم ، لان هذه الامور من اكبر الكبائر المحرمة شرعا " .

واوضح ان " التحالف الوطني جدد دعوته للمتظاهرين للابتعاد عن  كل ما من شأنه ان يؤدي الى الاحتكاك بالقوات الامنية ، المطالبة باقصى درجات ضبط النفس والتعاون مع المتظاهرين وتفويت الفرصة على الارهابيين وازلام النظام المباد ، الذين يحاولون جر التظاهرات الى نزاع مسلح مع القوات الامنية واثارة الفتنة الطائفية بما يخدم الاجندة الخارجية " .

وشهدت مدينة الفلوجة بمحافظة الانبار امس الجمعة اشتبكات بين متظاهرين وقوات الجيش ، واطلاق نار اسفر عن استشهاد واصابة العشرات من كلا الطرفين .


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم