لأول مرة منذ سنوات... مباحثات هاتفية بين محمد بن زايد وبشار الأسد

'بحث ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد في اتصال هاتفي مع الرئيس السوري بشار الأسد، سبل التصدي لتفشي فيروس كورونا الجديد في المنطقة.

 

وأكد بن زايد للأسد، دعم بلاده للشعب السوري في هذه الظروف الاستثنائية، مشيرا إلى أن "التضامن الإنساني في أوقات المحن يسمو فوق كل اعتبار".

وقال: "سوريا لن تبقى وحدها في هذه الظروف الحرجة".

من جانبه رحب الرئيس بشار الأسد بمبادرة محمد بن زايد، مثمنا موقف دولة ​الإمارات العربية المتحدة​ الإنساني في ظل ما تشهده المنطقة والعالم من هذا التحدي الجديد، وأكد ترحيبه بهذا التعاون خلال هذا الظرف وأشاد بهذه المبادرة بكل معانيها السامية.

قائمه


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شناشيل  للاستضافة والتصميم